جاري تحميل الموقع

قصة نجاح الشاب أمير

قصة نجاح الشاب أمير

من : مصطفى عبد الله صرصور – مراسل موقع المكان

النجاح دائما بحاجة الى العزم والأصرار والمثابرة , الشاب أمير يعقوب أشقر شابا  يافعا وطموحا , منذ صغره كان يحلم أن يكون لديه تراكتور حفريات ( جرافة )

فبدأ مشواره في تحقيق حلمه منذ أن كان على مقاعد الدراسة في المرحلة الثانوية الشاملة , حيث قرر ان يتعلم قيادة تراكتور الحفريات حتى حصل على رخصة القيادة .

وبدأ يعمل على الماكنة الكبيرة التي أحبها منذ الصغر ورويدا رويدا أصبح صاحب خبرة وتجربة في تشغيل هذه الأليات الضخمة , حتى أصبح مطلوبا للعديد من الشركات المحلية في مجال الحفريات والبناء .

لم يتوقف حلم أمير عند هذا الحد , فخلال سنوات معدودة أشترى تراكتور حفريات من المال الذي جمع خلال عمله , وفتح الله له باب الرزق ولم يتوقف تراكتور الحفريات الخاص بأمير عن العمل , لا بل وقد كان يعمل في أيام العطل وحتى ساعات اضافية من الليل .

أصرار وعزيمة أمير وحبه لعمله يجني ثمارة الدائم , وهذا الأسبوع أشترى الجرافة الثانية , وقد قام بتعليم أخوة الشاب أديب يعقوب أشقر على العمل حتى حصل على رخصة لقيادة أليات العمل الضخمة .

وفي سبيل الله قام الشاب أمير بذبح عجل كتضحية وشكر لله على فتح أبواب الرزق له وللعائلة , ووزع لحوم الأضحية للمعارف والجيران , ودعى اصدقاءه والعائلة لحفلة عشاء احتفالا بهذا النجاح .

أبارك للشاب أمير يعقوب أشقر عمله وجهده ومثابرته واخلاصه في عمله , وأسال الله جل في علاه ان يفتح أبواب رزقة للشاب أمير واخوة أديب وأن يطيل ويبارك في عمرهما ويمدهم الصحة والعافية .

من الجدير ذكره أن الشاب أمير أشقر لم يكمل ال 25 عاما , وقد تقدم ووصل الى ما وصل اليه بالعمل والجد والأجتهاد , وهو خير قدوة لشبابنا أنه بأمكانهم تحقيق ذاتهم والنجاح كلا في مجاله وتخصصه , والأهم ان يحب الشاب عمله ويطمح دائما ان يتقدم ويحقق أحلامه , وصعود سلم النجاح درجة درجة , فالله سبحانه وتعالى هو الرازق وهو المعين وهو حسب كل أنسان على الصراط المستقيم . 


المقال لا يعبر بالضرورة عن رأي الموقع

أضف تعليق

انشر!