جاري تحميل الموقع

النائب طلب ابو عرار:" لا يمكن للسلطات المحلية العربية تقديم الخدمات للسكان من ضرائب "الارنونا" فقط...".

خلال جلسة لجنة الداخلية وجودة البيئة في الكنيست اليوم الاثنين، حول ايجاد طريقة موحدة لحساب ضريبة "الارنونا" في السلطات المحلية، ذكر النائب طلب ابو عرار ان السلطات المحلية العربية عامة لا تستطيع ان تستند في تمويلها على ضريبة "الارنونا"، لذا نجد خللا في تقديم الخدمات للجمهور، كما ان عدد كبير من السكان يحصل على اعفاءات في ضريبة "الارنونا" كونهم تحت خط الفقر، او انهم يعتمدون في معيشتهم على مخصصات التامين الوطني، وان عدد لا يستهان به من العائلات العربية مباركة الاولاد. وبين ابو عرار ان غالبية البلدات العربية تقع في العنقود الاول او الثاني من السلم الاجتماعي الاقتصادي، وطالب ابو عرار بزيادة تقديم الدعم للسلطات المحلية العربية، كي تستطيع تقديم الخدمات، للحفاظ على ثقة المواطن بالسلطة المحلية. وتجدر الاشارة الى ان النائب طلب ابو عرار، يطالب منذ زمن بعيد بإعادة توزيع مخصصات "الارنونا" من المصانع الكبيرة، ومعسكرات الجيش وغيرها، والتي تقع خارج مخططات السلطات المحلية، مثل مصانع الفوسفات، والمفاعل الذري في ديمونا، والمطارات في النقب، وغيرها من المنشآت المختلفة في مختلف مناطق البلاد.

المقال لا يعبر بالضرورة عن رأي الموقع

أضف تعليق

انشر!