جاري تحميل الموقع

احذروا من القرفة فهي تدمر هذا العضو في جسم الإنسان!

أعلن مركز استعلامات المستهلك الألماني إن القرفة تتمتع بفوائد صحية كثيرة، فهي غنية بالزيوت الطيّارة، والتي تمتاز بتأثير مضاد للبكتيريا وتحارب تكاثر الفطريات وتنشط حركة الأمعاء.
 
وفي الوقت نفسه، حذر المركز من الإفراط في تناول القرفة، لأنها تحتوي على مادة "كومارين"، التي قد تتسبب في مشاكل عديدة للكبد.
 
وأشارت الى انه ينبغي تناول القرفة باعتدال، بكمية لا تتجاوز 2 غرام يومياً، ما يعادل ملعقة شاي ممسوحة.
 
كما كشفت دراسة جديدة عن أن الافراط في تناول القرفة قد يتسبب في تليف الكبد.
 
بحسب ما ذكر موقع صحيفة الدايلي ميل البريطانية التي نشرت في مجلة جورنال ACS الكيمياء الزراعية والغذائية أن هناك مركب موجود في القرفة قد يلحق أضرار صحية بأصحاب الأكباد الحساسة.
 
فقد عثر الباحثون على مستويات عالية من مادة تسمى الكومارين في أنواع معينة من القرفة، كما أكتشفوا أنها قد تكون سامة وضارة بصحة الإنسان.
 
وكان التحدي ينطوي على ابتلاع ملعقة من القرفة المطحونة دون شرب أي سوائل، وكانت النتيجة هي قيام القرفة بإصابة الفم بالجفاف السريع.
 
ولذلك يحذر الباحثون من تناول القرفة المطحونة دون غليها أو اذابتها في الماء لأنها قد تتسبب في استنشاقها من خلال القصبة الهوائية إلى الرئتين مما يؤدي إلى حدوث التهاب قد يصل إلى حد الاختناق.
 
وكان المتحدث بأسم إدارة الغذاء والدواء قد صرح في وقت سابق هذا العام لصحيفة وول ستريت جورنال قائلاً: "تناول القرفة المطحونة قد يتسبب فعلياً في الإصابة بالاختناق فهو يشبه خطر الاختناق جراء استنشاق الغبار، وفي حالات متقدمة يؤثر ذلك سلبياً على صحة الكبد".
 
وأثناء اجراء الأبحاث تم اكتشاف توفر مادة الكومارين في القرفة والتي وجدت في العديد من المشروبات والمواد الغذائية التي تدخل في مكوناتها القرفة مثلاً استخدام القرفة على دقيق الشوفان أو الحبوب الأخرى.
 
وكشفت دراسة علمية حديثة عن نتائج جديدة ومثيرة للغاية، حيث أفادت أن الأشخاص الذين يأخذون أدوية الستاتين ومكملات القرفة قد يضعوا أنفسهم فى خطر التهاب الكبد.
 
وتناولت الدراسة التى نشرت فى الدورية الأمريكية لأمراض الكبد، حالة امرأة تبلغ من العمر 73 عاماً التى تطور لديها حالة التهاب الكبد بعد أسبوع واحد فقط من إضافة القرفة لجرعة عالية من دواء الستاتين المخفض للكوليسترول.
 
وقال الأطباء أن المرأة التى تناولت الاعشاب جنباً إلى جنب مع جرعة عالية من أدوية الستاتين تسبب فى التهاب الكبد، حيث إنهم لاحظوا أن تلف الكبد هو أحد الآثار الجانبية المحتملة من تناول هذا المزيج، حيث يبدو أن مادة "الكومارين"، وهى مادة موجودة فى القرفة يمكن أن تضر الكبد.
 
وأضاف دانيال برانشو، من مستشفى بروفيدانس والمركز الطبى فى ساوثفيلد، بولاية ميشيجان، أنه لم يكن هناك أدوية أخرى تناولتها المريضة يمكن أن تسبب لها تلف الكبد، ما عدا القرفة.
 
وحذر الأطباء من تناول أدوية الستاتين مع القرفة لتجنب تلف الكبد.صحيفة الأنباء الكويتية
 

المقال لا يعبر بالضرورة عن رأي الموقع

أضف تعليق

انشر!