جاري تحميل الموقع

أمين البحوث الإسلامية السابق: الزوج البخيل "آثم" شرعا

أكد الشيخ علي عبدالباقي شحاته أمين عام مجمع البحوث الإسلامية السابق، أن الزوج البخيل على أولاده وبيته وزوجته وأسرته وأهل بيته "آثم" شرعا، وأن ما يقوم به "مذموم في العرف الإسلامي ومنهي عنه"، مستدلا بقول الله تعالى "ومن يُوقَ شُحَّ نَفْسِهِ فَأُولَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ"، سورة الحشر، وقال "وَأُحْضرَتِ الأَنفُسُ الشُّحَّ"، سورة النساء، والشح هو البخل، وهو هنا التشاح النفسي بأن يلتزم كل واحد من الزوجين موقفه متمسكا بحقوقه الشكلية.
 
وأوضح عبدالباقي في تصريحه لـ"الوطن"، أن الله سبحانه وتعالى أكد على أهمية الصلح بين الزوجين، ونصحهم بألا يشح أحدهما بالعطاء لرفيقه في آياته الكريمة، مضيفا أن الزوج الشح هو من يمنع الرزق عن أولاده الذي أرسله لهم ربهم من خلاله، فهو يحاسب على ذلك، وله عقاب شديد على ذنوب منع الإنفاق على أسرته.

المقال لا يعبر بالضرورة عن رأي الموقع

أضف تعليق

انشر!