جاري تحميل الموقع

ابو معروف: على النساء في جيل الـ40 إجراء فحص الأشعة المموغرافي للتيقّن من عدم الإصابة بسرطان الثدي

شارك النائب د. عبد الله ابو معروف (الجبهة – القائمة المشتركة) أمس الاربعاء في جلسة للجنة "النهوض بمكانة المرأة" البرلمانية التي تقودها النائبة الجبهوية عايدة توما (القائمة المشتركة)، لمناقشة التقارير الصادرة من مركز الأبحاث في الكنيست في السنوات الأخيرة، تشير إلى الازدياد بنسبة إصابة النساء بمرض سرطان الثدي.
 
وفي كلمته قال النائب د. ابو معروف، إن كل التقارير تشير إلى الإزدياد الطردي بعدد النساء المصابات بسرطان الثدي سنويا، الأمر الذي يتطلب من الوزارات ذات الشأن وخاصة لجنة العمل والرفاه والصحة البرلمانية ولجنة المالية البرلمانية، اتخاذ كل التدابير لمعالجة هذ ه الظاهرة من خلال توظيف الأموال والأدوات من أجل توفير طرق الوقاية قبيل الإصابة بالمرض، ودعا ابو معروف إلى ضرورة العناية بجمهور النساء وإتاحة الفرصة للأطباء وصناديق المرضى بواجب إجراء الفحوصات اللازمة لهن ليس قبل جيل الـ50 كما هو متّبع حتى هذا اليوم فحسب، وإنما إلزام النساء من جيل الـ40 بإجراء فحص الأشعة المموغرافي لهنّ، للتيقّن من عدم الإصابة بالمرض، لأن كشف الإصابة بالمرض مبكرا يسهِّل عملية اجتثاثه والإشفاء منه كليا.
 
وأكد د. ابو معروف، أن أسباب ازدياد الاصابة بالمرض هي كثيرة ومعظمها تعود لعوامل بيئية ووراثية بيولوجية، الى جانب عوامل ذاتية تتعلق بالنساء اللواتي لا يرضعن أطفالهن بالشكل الكافي، والاكتفاء بالغذاء المصنّع، الأمر الذي يتوجب على وزارة الصحة توفير الادوات الوقائية اللازمة من خلال توظيف الميزانيات الكافية لنشر المواد الارشادية والتوعوية بين جمهور النساء المعرضات للإصابة بالمرض.

المقال لا يعبر بالضرورة عن رأي الموقع

أضف تعليق

انشر!