جاري تحميل الموقع

خبيرة إرشاد أسرى تقدم نصائح لبقاء الحياة الزوجية

لا توجد حياة زوجية بدون مشاكل، والمهم هو كيفية حلها دون أن تتراكم وتزيد من الضغوط اليومية، وتتسبب فى الشعور بالإحباط والفشل والملل وعدم الشعور بالسعادة فى الحياة. 
 
لذا تنصح الدكتورة إيمان عبد الله، خبيرة الإرشاد الأسرى والصحة النفسية، بعدة كبسولات للتخلص من المشكلات الحياتية اليومية دون أن تترك أثرا قائلة: "حتى تستمر الحياة الزوجية وننعم بالسعادة والدفء، علينا أن نحترم ونهتم بالطرف الآخر ومشاركته ذلك، وعلى الزوجين محاولة تغيير أسلوب حياتهم بأبسط الطرق الممكنة، مثل الخروج معا، وكسر الروتين والرتابة، والرعاية والاهتمام المتبادل، فشعور الزوجين باهتمام بعضهم الآخر يؤكد دوام العلاقة واستمرارها، فلا تخلوا الحياة من إحساس ملح بالحاجة إلى الأب أو الأم أو الصديق، فكونوا انتم هؤلاء لبعض حتى يشعر الطرف الآخر بالراحة والطمأنينة".
 
وتضيف: "الصدق هو طريق السعادة حقا، ولابد من وجود الصراحة لسبب بسيط جدا هو الأمان والاستقرار من خلال وجود طرف متفهم للطرف الآخر وتجنب المشاكل، لافتة إلى أن الخبراء يؤكدون على أهمية الصدق فى المشاعر، فهو الذى يعطى الثقة بين الزوجين والتفاهم والاحترام، والدين الإسلامى حريص كل الحرص على الصدق، حيث إن نتذكر الحديث الشريف عن الرسول صل الله عليه وسلم "الصدق يهدى إلى البر" معنى عظيم وقيمة أكبر تجعل البر والحب والمودة مستمرين طوال حياتكم الزوجية.اليوم السابع
 
 

المقال لا يعبر بالضرورة عن رأي الموقع

أضف تعليق

انشر!